اللولب الهرموني

يُعد اللولب (جهاز ليفونورجيستريل رحمي) وسيلة منع حمل هرمونية. وهو جهاز بلاستيكي صغير الحجم على شكل حرف T يوضع داخل الرحم. وبمجرد تركيبه، يرقق بطانة الرحم ويثخن مخاط عنق الرحم وبالتالي يمنع الحيوان المنوي من تخصيب البويضة. كما يوفر اللولب حماية تدوم لمدة 3 أو 4 أو 5 سنوات (حسب النوع) وفي حال أردتِ الحمل، يمكنكِ استشارة مقدم الرعاية الصحية لإزالته.

اللولب غير الهرموني

اللولب غير الهرموني عبارة عن قطعة صغيرة بلاستيكية أو نحاسية على شكل حرف T توضع داخل الرحم. حيثُ يغير النحاس من بيئة الرحم قليلاً ويمنع الحيوانات المنوية من الوصول إلى البويضة. يوفر هذا اللولب حماية من الحمل تدوم من 3 إلى 12 سنة، وذلك حسب النوع المستخدم. وفي حال أردتِ الحمل، يمكنكِ استشارة مقدم الرعاية الصحية لإزالته.

غرسة منع الحمل

الغرسات عبارة عن عيدان بلاستيكية صغيرة أو كبسولات يتم غرسها تحت جلد ذراع المرأة في مكان ما بين الكوع والإبط. إنها صغيرة في الواقع وأغلب الناس لا يلاحظون وجودها. تطلق غرسة منع الحمل البروجسترون، وهو هرمون يمنع المبيضين من إنتاج البويضات ويثخن مخاط عنق الرحم، مما يساعد في منع الحيوانات المنوية من الوصول إلى البويضة في المقام الأول. كما تمنع الحمل لمدة تصل إلى 5 سنوات، ويتوقف ذلك كله على نوع الغرسة. وتتوفر أنواع مختلفة من الغرسة، بما في ذلك إمبلانون وجاديلي وليفوبلانت.

حبوب منع الحمل

“الحبة” هي عبارة عن قرص صغير يأتي في عبوات للاستخدام الشهري. البعض يسميها “وسيلة منع الحمل الفموية” حيثُ عليكِ تناولها مرة واحدة يوميًا وفي نفس الوقت. وهناك العديد من أنواع الحبوب المختلفة المتاحة، كما تتوفر خيارات جديدة في كثير من الأحيان. ويعمل أغلبها عن طريق إطلاق الهرمونات لمنع المبيضين من إنتاج البويضات. حيثُ تعمل الهرمونات على تثخين عنق رحمكِ، مما يساعد في منع الحيوانات المنوية من الوصول إلى البويضة في المقام الأول.

أنواع الحبوب:

الحبوب المركبة. تستخدم الأقراص المركبة نوعين من الهرمونات – الإستروجين والبروجستين – لمنع الإباضة. وتحتوي عبوة الحبوب المركبة الشهرية على حبوب هرمونية تكفي لمدة 3 أسابيع وحبوب غير هرمونية تكفي لمدة أسبوع واحد. ستتناولين حبوب منع الحمل غير الهرمونية بينما تنتظرين دورتكِ الشهرية.

حبوب البروجستين. لا تحتوي على الإستروجين وغالبًا ما يوصى بها لمَن يعانون حساسيةً تجاه الحبوب المركبة. كما يوصى بها إذا كانت تصيبكِ أعراض جانبية من تناول الحبة المركبة. تتمثل آلية هذه الحبوب في إطلاق كمية صغيرة من البروجستين كل يوم على مدار الشهر ولا تجعلك تمرين بالدورة خلال الأسبوع المحدد.

حقن منع الحمل

تشجعي! فالأمر مجرد حقنة وإبرة وقليل من السائل المُراد حقنه. تعمل حقن منع الحمل على منع المبيضين من إنتاج البويضات، كما تثخن مخاط عنق الرحم للمساعدة في منع الحيوانات المنوية من الوصول إلى البويضة في المقام الأول. وهناك أنواع مختلفة – بعضها قد لا يكون متوفرًا في بلدكِ.

الحقن الشهري: يحميكِ لمدة شهر! ويحتوي على هرمونين – البروجستين والإستروجين.

حقن النوريثيستيرون إينونثات (NET-EN) أو حقن الشهرين: تحتوي على هرمون البروجستين وتحميكِ لمدة شهرين! خيار رائع للنساء اللاتي لا يستطعن استخدام الإستروجين.

حقن ميدروكسي بروجستيرون اسييتيت (DMPA) أو حقن الثلاثة أشهر: تحتوي على هرمون البروجستين وتحميكِ لمدة ثلاثة أشهر! خيار رائع للنساء اللاتي لا يستطعن استخدام الإستروجين.

لصقة منع الحمل

لصقة منع الحمل هي لصقة بلاستيكية رقيقة تبدو مثل الضمادة المربعة لا يتجاوز طولها 5 سم تقومين بلصقها على بشرتك ومن ثم تبدأ في إفراز الهرمونات التي تمنع المبيضين من إنتاج البويضات. حيثُ تعمل الهرمونات على تثخين عنق رحمكِ، وبالتالي منع الحيوانات المنوية من الوصول إلى البويضة في المقام الأول.

الحلقة المهبلية

الحلقة المهبلية عبارة عن حلقة صغيرة قابلة للانثناء مصممة لتوضع في المهبل. حيثُ يمكنكِ تركها لمدة ثلاثة أسابيع في كل مرة وإخراجها للأسبوع الرابع. تؤدي الحلقة وظيفة الحقن، فهي تمنع الحمل بطريقتين؛ حيثُ تطلق الهرمونات التي تمنع المبيضين من إنتاج البويضات، وتثخن مخاط عنق الرحم لمنع الحيوانات المنوية من الوصول إلى البويضة في المقام الأول.

الواقيات الخارجية (للذكور)

تعتبر الواقيات الخارجية – المعروفة بالواقيات الذكرية – واحدة من أكثر الوسائل شيوعًا فيما يتعلق بمنع الحمل والحماية من الأمراض المنقولة جنسيًا وطريقة استخدامها هي بتلبيسها للقضيب. تعمل الواقيات الخارجية (للذكور) على تقليل خطر الأمراض المنقولة جنسيًا عن طريق احتجاز الحيوانات المنوية داخل الواقي الذكري بعيدًا عن المهبل أو الشرج أو الفم. (وهناك أيضًا الواقيات الداخلية (للإناث) التي يتم إدخالها في مهبل الأنثى أو فتحة الشرج) تتوفر الواقيات الخارجية (للذكور) بمئات الأشكال والأحجام، ويمكن شراؤها أيضًا مع مادة تشحيم أو بدونها.

أنواع الواقيات الخارجية (للذكور):

الواقي مع مبيد النطاف: يتم تشحيم هذه الواقيات بمادة كيميائية تقتل الحيوانات المنوية، ولا يُنصح باستخدامها عند ممارسة الجنس الفموي أو الشرجي.

الواقي بدون مبيد النطاف: إذا كنت أنت أو شريكتك تعانيان حساسية إزاء مبيد النطاف، فيستحسن استخدام الواقيات الخالية من مبيد النطاف. لدى الواقيات أعراض جانبية ضئيلة، وهذا النوع تحديدًا هو الأقل من حيث الأعراض.

الواقي المصنوع من مطاط اللاتكس: يمكن أن تتمدَّد واقيات مطاط اللاتكس حتى 800% وهي الأكثر شيوعًا، ولكن لا يُنصح باستخدامها مع مواد التشحيم ذات القاعدة الزيتية حيثُ يمكن لمواد التشحيم هذه أن تتسبب في تمزق الواقي أو انزلاقه، مما يزيد من خطر الحمل أو عدوى الأمراض المنقولة جنسيًا.

الواقي اللامطاطي (غير المصنوع من مطاط اللاتكس): في حال كنت أنت أو شريكتك تعانيان من الحساسية إزاء مطاط اللاتكس أو مواد التشحيم ذات القاعدة الزيتية، يوصى باستخدام الواقيات اللامطاطية وهي مصنوعة عادة من مادة البولي يوريثان أو مواد صناعية أخرى عالية التقنية أو من جلد الخراف الطبيعي.

الواقي الداخلي (للإناث)

الواقي الداخلي (أو الواقي الأنثوي) هو عبارة عن كيس اسطواني الشكل تدخلينه في المهبل أو فتحة الشرج. تعمل الواقيات الداخلية (للإناث) بالآلية نفسها التي تعمل بها الواقيات الخارجية (للذكور) والفارق الوحيد كما يتضح من الاسم أن الأولى أنثوية داخلية والثانية ذكورية خارجية. تحتجز الواقيات الداخلية الحيوانات المنوية بداخلها بعيدًا عن المهبل أو فتحة الشرج.

حبوب منع الحمل الطارئة

يمكن لحبوب منع الحمل الطارئة أن تمنع الحمل قبل أن يبدأ. (يعني هذا أن حبوب منع الحمل الطارئة ليست مثل حبوب الإجهاض). بناءً على المكان الذي تعيشين فيه، قد يكون لديكِ أنواع متعددة من حبوب منع الحمل الطارئة للاختيار من بينها. يسري مفعول معظم الأنواع لمدة تصل إلى 5 أيام (أو 120 ساعة) بعد ممارسة جنس بدون حماية، وكلما سارعتِ في تناولها كانت أكثر فعَّالية.

أمثلة لوسائل منع الحمل الطارئة:

حبوب يوليبريستال أسيتات. هذا النوع من حبوب منع الحمل الطارئة عبارة عن جرعة من حبة واحدة يسري مفعولها لمدة تصل إلى 5 أيام بعد جنس بدون حماية، وعلى عكس حبوب منع الحمل الطارئة الأخرى، فلن تقل فعَّاليتها خلال تلك المدة.

حبوب ليفونورجيستريل: ليديا بوستيل، بوستشنور 2، نوربيل، انوانتيد72، نويل بيل، بلان بي وان ستب، نيكست تشويس وان دوز، نيكست تشويس، ماي واي، افتر بيل، ليفونورجيستريل. قد تكون هذه متاحة بوصفة طبية أو بدونها حسب بلد الإقامة. وهي تشبه حبوب منع الحمل الأخرى ولكن بجرعات أعلى بكثير. يسري مفعولها لمدة تصل إلى 5 أيام بعد جنس بدون حماية لكن مفعولها ينخفض يوميًا. إذا كنتِ تريدين استخدام هذه الوسيلة، فينبغي أن تستخدميها في أقرب وقت ممكن بعد ممارسة جنس بدون حماية.

اللولب غير الهرموني. يُعد هذا من بين وسائل منع الحمل الطارئة الأكثر فعَّالية. حيثُ يركبه مقدم الرعاية الصحية خلال 5 أيام من جنس بدون حماية وسوف يقلل فرصة حملكِ بنسبة 99.9%.

وسيلة يوزبي. يمكنكِ استخدام بعض حبوب منع الحمل العادية مثل الطارئة إذا اتبعتِ الخطوات المحددة (يُرجى الاطلاع على قسم “كيفية الاستخدام” فيما يلي). ليست بفعَّالية وسائل منع الحمل الطارئة الأخرى حيثُ يسري مفعولها بشكل مثالي حتى 3 أيام بعد جنس بدون حماية.

التعقيم

مكن للرجال والنساء على حدٍّ سواء اللجوء إلى التعقيم. بالنسبة للنساء، عملية التعقيم هي عملية تتضمن غلق أو سد قناة فالوب لمنع الحمل. وبالنسبة للرجال، تسمى العملية بقطع القناة الدافقة (تُعرف أيضًا باستئصال القناة المنوية أو الأسهر). حيثُ يتم غلق القنوات الذكرية التي تحمل الحيونات المنوية. يُرجى استشارة مقدم الرعاية الصحية لمعرفة المزيد والتأكد مما إذا كانت هناك أي متطلبات مثل شروط الفئة العمرية وفترات الانتظار.

أنواع التعقيم:

جراحي. لدى الرجال والنساء على حدٍّ سواء خيار التعقيم الجراحي. بالنسبة للنساء، ينطوي تنظير البطن والفحص البطني المصغر والاستكشاف البطني على إجراء جراحي. وبسبب ذلك، تتطلب هذه العمليات أيضًا إجراء تخدير (بنج). هذا وتتراوح فترة التعافي من العملية ما بين يومين إلى 21 يومًا.

بالنسبة للرجال، تستغرق عملية قطع القناة الدافقة حوالي 20 دقيقة ولا تتطلب سوى تخدير موضعي. سوف يُحدِث مقدم الرعاية الصحية شقًا أو اثنين في كيس الصفن لمنع الحيوان المنوي من الدخول إلى السائل المنوي. وما أن تُجرى هذه العملية للرجل، لا يمكن لشريكته أن تحمل.

غير جراحي. إيشور (Essure) هو إجراء طبي للنساء لا ينطوي على جراحة أو تخدير ويتم فيه الوصول إلى قناة فالوب من خلال المهبل لوضع ملفات معدنية دقيقة. حيثُ تعمل هذه الملفات المعدنية الدقيقة على تكوين نسيج ندبي (به ندوب) وظيفته غلق قناة فالوب. تتعافى المرأة في اليوم نفسه ولن تتأثر أنشطتها العادية. يستغرق النسيج الندبي عدة أشهر ليتكون وجعل هذه الوسيلة فعَّالة.

بالنسبة للرجال، تنطوي عملية قطع القناة الدافقة بدون استخدام المبضع على إحداث ثقب ضئيل للوصول إلى القناة الدافقة، ومن ثم يتم ربط القناة أو كيها أو إغلاقها. لا ينجم عن العملية أي ندوب أو غرز ويلجأ إليها الكثيرون بفضل التعافي السريع بدون مضاعفات.

غطاء عنق الرحم

تُعد الوسائل القائمة على التوعية بالخصوبة أحد أشكال التنظيم الطبيعي للأسرة. حيثُ تتطلب هذه الوسائل متابعة متواصلة لدورة الطمث لتحديد الأيام التي يمكن فيها حدوث الحمل. ويكمن الجزء الصعب في تحديد هذه الأيام بصورة دقيقة. نقدم لكِ بعض الخيارات لمتابعة خصوبتكِ ومساعدتكِ في تحديد الأيام التي يمكن فيها حدوث الحمل. وبالنسبة للنساء اللاتي يختبرن دورات شهرية منتظمة، بما في ذلك المراهقات، قد لا تكون هذه هي الخيار الأنسب.

أنواع التوعية بالخصوبة:

الأيام العادية: يمكنك استخدام هذه الطريقة إذا كانت دورتكِ الشهرية ما بين 26 و32 يومًا. ستحتاجين إلى تسجيل دوراتكِ الشهرية وتحديد متى لا يمكن حدوث الحمل.

طريقة اليومين: بالنسبة لهذه الطريقة، احرصي على مراقبة إفرازات عنق الرحم لمعرفة متى تكونين خصبة.

مخاط عنق الرحم: يفرز جسمكِ مخاطًا معينًا عندما تكونين أكثر خصوبةً. وتتطلب هذه الطريقة مراقبة مستمرة لمخاط عنق الرحم.

درجة حرارة الجسم: بالنسبة لهذه الطريقة، احرصي على تسجيل درجة حرارة جسمكِ كل صباح لتحديد ما إذا كنتِ في فترة الإباضة.

الطريقة العرضية الحرارية: يُظهِر جسمكِ الكثير من الأعراض التي تشير إلى إمكانية حدوث الحمل. ترصد هذه الطريقة الكثير منها في وقت واحد. ومن بين الأعراض الرئيسية التي يمكن رصدها مدى اتساع عنق الرحم.

انقطاع الطمث الإرضاعي: تثبط الرضاعة الخصوبة بشكل طبيعي. تعمل هذه الوسيلة عندما تكونين قد ولدتِ طفلاً للتو، ولكن عليكِ إرضاع طفلكِ رضاعة طبيعية لكي تعمل.

غشاء منع الحمل

غشاء منع الحمل عبارة عن قطعة لدنة مقعرة تشبه القبة وهو مصنوع من مادة السيليكون. طريقة استخدامه تكون بإدخاله في المهبل، حيثُ يغطي عنق الرحم ويمنع وصول الحيوانات المنوية إلى الرحم. يُفضَّل استخدامه مع مبيد النطاف لفعَّالية أكبر.

مبيد النطاف

يحتوي مبيد النطاف على مواد كيميائية تمنع وصول الحيوانات المنوية إلى الرحم. ويأتي في صورة كريم أو شريط أو رغوة أو جل أو تحميلة. أيًّا كان الخيار الذي تختارينه، أدخليه في المهبل حتى يمنع الحيوانات المنوية من المرور والوصول إلى الرحم.

اسفنجة منع الحمل

الاسفنجة هي قطعة مستديرة مصنوعة من رغوة لدنة بيضاء ولديها قبة من جانب واحد وحلقة نايلون في الجزء العلوي ويبلغ عرضها 5 سم وتدخلينها في مهبلكِ قبل ممارسة الجنس. تعمل الاسفنجة بطريقتين؛ حيثُ تمنع وصول الحيوانات المنوية إلى الرحم بغلق عنق الرحم، وتطلق مبيد النطاف باستمرار.

التوعية بالخصوبة

تُعد الوسائل القائمة على التوعية بالخصوبة أحد أشكال التنظيم الطبيعي للأسرة. حيثُ تتطلب هذه الوسائل متابعة متواصلة لدورة الطمث لتحديد الأيام التي يمكن فيها حدوث الحمل. ويكمن الجزء الصعب في تحديد هذه الأيام بصورة دقيقة. نقدم لكِ بعض الخيارات لمتابعة خصوبتكِ ومساعدتكِ في تحديد الأيام التي يمكن فيها حدوث الحمل. وبالنسبة للنساء اللاتي يختبرن دورات شهرية منتظمة، بما في ذلك المراهقات، قد لا تكون هذه هي الخيار الأنسب.

أنواع التوعية بالخصوبة:

الأيام العادية: يمكنك استخدام هذه الطريقة إذا كانت دورتكِ الشهرية ما بين 26 و32 يومًا. ستحتاجين إلى تسجيل دوراتكِ الشهرية وتحديد متى لا يمكن حدوث الحمل.

طريقة اليومين: بالنسبة لهذه الطريقة، احرصي على مراقبة إفرازات عنق الرحم لمعرفة متى تكونين خصبة.

مخاط عنق الرحم: يفرز جسمكِ مخاطًا معينًا عندما تكونين أكثر خصوبةً. وتتطلب هذه الطريقة مراقبة مستمرة لمخاط عنق الرحم.

درجة حرارة الجسم: بالنسبة لهذه الطريقة، احرصي على تسجيل درجة حرارة جسمكِ كل صباح لتحديد ما إذا كنتِ في فترة الإباضة.

الطريقة العرضية الحرارية: يُظهِر جسمكِ الكثير من الأعراض التي تشير إلى إمكانية حدوث الحمل. ترصد هذه الطريقة الكثير منها في وقت واحد. ومن بين الأعراض الرئيسية التي يمكن رصدها مدى اتساع عنق الرحم.

انقطاع الطمث الإرضاعي: تثبط الرضاعة الخصوبة بشكل طبيعي. تعمل هذه الوسيلة عندما تكونين قد ولدتِ طفلاً للتو، ولكن عليكِ إرضاع طفلكِ رضاعة طبيعية لكي تعمل.

طريقة السحب

تُعد وسيلة السحب قبل القذف واحدة من أقدم وسائل منع الحمل. فهي بسيطة للغاية – حيثُ يسحب الرجل قضيبه من مهبل المرأة قبل القذف. وفي هذه الطريقة، على الرجل سحب قضيبه كل مرة في الوقت المناسب.

ليس الآن

طريقة “ليس الآن” هي طريقة تتمثل في الإحجام عن الجنس أو “الامتناع عن الجنس المهبلي”. رغم أنها طريقة فعَّالة للغاية، قد يكون من الصعب للغاية استخدامها لدى بعض الأشخاص. نضمن لِمن تستخدِم هذه الطريقة أنها لن تحمل. وإذا كنتِ تتجنبين النشاط الجنسي تمامًا، ستكونين في مأمن أيضًا من الأمراض المنقولة جنسيًا.